جوائز المجمع

تعد ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي إحدى مبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، التي تهدف لتكريم العلماء والباحثين المتخصصين من أصحاب الإنجازات والإسهامات في مختلف المجالات. تحتفي المبادرة بمكانة العلم والعلماء ودورهم في المجتمع ليصبح العالم والباحث والمخترع قدوة ومصدر فخر للوطن بالإضافة إلى تهيئة بيئة تحفز على الابتكار والبحث العلمي وتأهيل جيل من العلماء والباحثين الإماراتيين وخاصة من فئة الشباب. بالإضافة إلى ذلك، سيحصل الفائزون وعائلاتهم علـى الإقامة الذهبية.

معايير الترشيح

أن يكون للعالم تأثير أو بصمة في مجال تخصصه العلمي

أن يكون لأبحاثه تأثيرًا إيجابيًا على أولويات ورؤية الإمارات وأولويات البحث العلمي

أن يكون للعالم دور فعّال في دعم المجتمع العلمي في دولة الإمارات ويسهم بشكل مباشر في دعم العلماء الشباب ونقل المعرفة

أن يكون العالم خبيرًا ومرجعًا في مجاله إقليميًا أو دوليًا

الجدول الزمني

٩ يونيو – ٣٠ أغسطس
فترة الترشيح للميدالية
سبتمبر – نوفمبر
تقييم من قبل لجنة دولية - الأكاديمية الوطنية للعلماء (National Academy of Scientists)
نوفمبر – ديسمبر
عقد مقابلات مع القائمة النهائية للمرشحين
فبراير 2020
الإعلان عن الفائزين بالميدالية

‎الحاصلون على جوائز التميز في البحث العلمي ‎

الدكتور سعيد الخزرجي
ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي 2017
البروفيسور حسان عرفات
ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي 2017
البروفيسور علي المنصوري
ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي 2019
البروفيسورة لحاظ الغزالي
ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي 2019
البروفيسور عمر ياغي
الإنجازات مدى الحياة 2019
البروفيسورة لورديس فيغا
ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي 2020
البروفيسور رشيد يزمي
الإنجازات مدى الحياة 2020

الدكتور سعيد الحسن أستاذ مشارك في قسم الهندسة الكيميائية في جامعة خليفة، حائز على بكالوريوس وماجستير ودكتوراه في الهندسة الكيميائية من جامعة فاندربلت، ومن جامعة كولورادو للمناجم، وجامعة "كيز ويسترن ريزيرف"، على التوالي.
ومنذ انطلاقة مسيرته المهنية في جامعة خليفة (المعهد البترولي) في عام 2011، عمل الدكتور سعيد على تطوير تطبيقات جديدة للكبريت العنصري مع توجه دولة الإمارات العربية المتحدة لتصبح أكبر مصدر للعنصر الأصفر في العالم. وللكبريت العنصري تاريخياً تطبيقات محدودة، باستثناء الحمض الكبريتي، الذي يعد واحداً من أكثر المواد الكيميائية استخداماً في القطاع الصناعي في العالم. إلى جانب ذلك، فإن للكبريت العنصري تطبيقات في المطاط والعناصر الكيميائية المتخصصة. ويتطلب النمو الاقتصادي في الإمارات مزيجاً من الطاقة يجمع بين الغاز الطبيعي والعناصر المتجددة. ويأتي إمداد الغاز الطبيعي بالدرجة الأولى من حقل الغاز الكبريتي في أبوظبي حيث ينبغي تحويل كبريتيد الهيدروجين إلى كبريت عنصري. من هنا، يعدّ الكبريت العنصري احتمالاً حتمياً لاحتياجات إنتاج الطاقة، ومن المزمَع أن يرتفع إنتاج دولة الإمارات من هذا العنصر في المستقبل، الأمر الذي من شأنه التأثير على العرض في السوق، ما سيؤدي إلى هبوط الأسعار.

البروفيسور عرفات هو مدير مركز التكنولوجيا الغشائية والمائية المتطورة (CMAT)وأستاذ الهندسة الكيميائية في جامعة خليفة في أبوظبي بالإمارات العربية المتحدة، حيث يعمل منذ عام 2010. ينصب اهتمامه البحثي حالياً على التحلية القائمة على الأغشية، مع التركيز على تقنيات التحلية من الجيل الثالث، مثل تقطير الأغشية (MD)وتطوير أغشية جديدة لتطبيقات المياه. أطلق البروفيسور عرفات توجهاً بحثياً نحو التحلية المستدامة، والذي يدمج عدة أدوات متعددة التخصصات لتعزيز إمكانيات نشر تحلية المياه، بهدف تحقيق الأمن المائي والغذائي. ويلخص كتابه: استدامة تحلية المياه: نهج تقني واجتماعي-اقتصادي وبيئي،المفاهيم الكامنة وراء هذا التوجه. حصل البروفيسور عرفات على الدكتوراه في الهندسة الكيميائية من جامعة سينسيناتي (أوهايو، الولايات المتحدة الأمريكية) في عام 2000 وشهادة بكالوريوس في الهندسة الكيميائية من الجامعة الأردنية (1996)، وعمل من عام 2000 حتى عام 2003 في مختبر أرجون الوطني (إيلينوي، الولايات المتحدة الأمريكية) كباحث ما بعد الدكتوراه ثم كعالم باحث، وقام بتطوير وسائل لمعالجة النفايات النووية في مواقع وزارة الطاقة الأمريكية. وشغل بين عامي 2003 و2010 منصب عضو في هيئة التدريس في قسم الهندسة الكيميائية في جامعة النجاح (الأراضي الفلسطينية)، وعمل بين عامي 2009 و2012 كأستاذ مشارك غير متفرغ في قسم الهندسة الحيوية في جامعة ولاية يوتا (يوتا، الولايات المتحدة الأمريكية)، وفي عام 2010، التحق بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (ماساتشوستس، الولايات المتحدة الأمريكية) كأستاذ زائر لستة أشهر. البروفيسور عرفات حاصل على زمالات بحثية مرموقة من الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم (الولايات المتحدة الأمريكية)، ومؤسسة المجتمع المفتوحة (الولايات المتحدة الأمريكية) والهيئة الألمانية للتبادل الأكاديمي (DAAD) (ألمانيا)، وأشرف خلال مسيرته المهنية حتى الآن على أكثر من 30 باحث ما بعد الدكتوراه وطالب في الدراسات العليا وحصل على تمويل ل 23  مشروع بحثي ، تزيد قيمتها على 13 مليون دولار أمريكي. ونُشر 230 من أبحاثه بشكل فصول في كتب وأوراق بحثية في مجلات علمية متخصصة وعروض في مؤتمرات، بالإضافة إلى براءتي اختراع أمريكيتين وأكثر من 50 كلمة رئيسية ومحاضرة دعي إليها في العالم. ومن بين التكريمات الأخرى التي حصل عليها، نال البروفيسور عرفات جائزة خليفة التربوية، التي قدمها صاحب السمو رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي، وقدمها له صاحب السمو رئيس مجلس الوزراء في دولة الإمارات العربية المتحدة، وجائزة تقدير من وزير الطاقة الأمريكي، وجائزة مونديالوغو الهندسية المقدمة من كل من شركة مرسيدس والأينيسكو، وزمالة الأطروحة المتميزة من جامعة سينسيناتي.

يعمل البروفيسور علي المنصوري حاليا كأستاذ جامعي في قسم الهندسه الكيميائيه بجامعة خليفة. حصل البروفيسور علي المنصوري على درجة البكالوريوس في علم الهندسة الكيميائية بمرتبة الشرف العليا من جامعة فلوريدا للعلوم والتكنولوجيا بالولايات المتحدة الأمريكية، ثم إنتقل بعد ذلك إلى المملكة المتحده حيث حصل على درجة الدكتوراه في هندسة نظم العمليات الكيميائيه عام 2006 من جامعة لندن الملكيه. يمتلك البروفيسور علي المنصوري شهادة الماجستير في إدارة الأعمال التنفيذية من جامعة لندن للإداره. يسعى البروفيسور علي المنصوري في مجال البحث العلمي بإسخدام علوم المحاكاه والنمذجه المبنيه أسس وخصائص اللوغاريتمات في تطوير بنيه تحتيه مستدامة في مجال الطاقه الإحفورية والنظيفه والمتجدده.  قام البروفيسور علي المنصوري بنشر أكثر من سبعين مقاله علمية في منشورات عالميه مرموقه منها مجلة العلوم الأمريكيه الشهيره، وشارك في أكثر من أربعين مؤتمرا علميا على الصعيد المحلي والعالمي. عمل البروفيسور علي المنصوري على إدارة أكثر من عشرة مشاريع بحثية بالتعاون مع الصناعه والمؤسسات العلمية، بالإضافة إلى عضويته في مركز أبحاث ثاني أكسيد الكربون والهيدروجين بجامعة خليفة. تتلمذ علي يد البروفيسور علي المنصوري أكثر من عشرون طالبا فقد حازوا على درجة الماجستير والدكتوراه في علم الهندسة الكيميائية. وتثمينا لجهوده في مجال البحث والتطوير العلمي، حاز البروفيسور علي المنصوري على جوائز عده منها ميدالية أوائل الإمارات وميدالية الشيخ راشد للتميز العلمي وميدالية أفضل باحث علمي في الجامعة لعام 2015-2014 وجائزة أدنوك للبحوث العلميه لعام 2013 ومؤخرا ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي.

لحاظ الغزالي هي بروفيسورة في علم الوراثة السريري وطب الأطفال في كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات العربية المتحدة. حصلت على بكالوريوس في الطب والجراحة من جامعة بغداد وتدربت في مجال طب الأطفال ثم في مجال علم الوراثة في المملكة المتحدة (إدنبره وليدز) والتحقت بجامعة الإمارات عام 1990. وتشغل البروفيسورة الغزالي منصب زميلة المعهد الملكي للأطباء والمعهد الملكي لطب الأطفال وصحة الطفل في المملكة المتحدة.
البروفيسورة الغزالي هي طبيبة معروفة عالمياً ووجه رائد في مجال علم الوراثة السريري ودراسة العيوب الخلقية، ولها إسهامات هامة في مجال علم الوراثة السريري والجزيئي، إذ قدمت قدراً كبيراً من المعلومات المتعلقة بالاضطرابات الوراثية ولا سيما تلك الموجودة في الإمارات العربية المتحدة والعالم العربي عموماً. وتهدف أبحاث البروفيسورة الغزالي بشكل إجمالي إلى توضيح الأساس السريري والجزيئي للاضطرابات الوراثية المتصلة بالشعب الإماراتي والشعوب العربية والشرق أوسطية الأخرى. وبالإضافة الى القيمة العلمية لهذه الأبحاث، يمكن استخدام نتائجها لتطوير علاجات جديدة لبعض من هذه الاضطرابات الوراثية التي لا علاج لها. بالإضافة إلى ذلك، فمن المرجح أن ينعكس اكتشاف الجينات والطفرات المرضية الكامنة وراء هذه الأمراض بشكل فوائد مباشرة على المرضى وعائلاتهم ومقدمي الرعاية الصحية، بشكل أدوات دقيقة للتشخيص تعد ضرورية لتطوير استراتيجيات وقائية فعالة. وهي واحدة من أوائل العلماء في العالم الذين تمكنوا من تحديد الجينات المتنحية التي تتسبب في أكثر من 40 اضطراب موروث بين السكان العرب، وهي أول طبيب يصف الأنماط الظاهرية (خصائص المرض) للاضطرابات الوراثية في الإمارات العربية المتحدة ويقدم خدمات جديدة لتشخيص هذه الاضطرابات بدقة وإدارتها.

عمر ياغي عالم كيمياء أمريكي أردني ولد في عمان عام 1965. وهو وحاصل على مرتبة رقم 2 في قائمة أشهر وأفضل العلماء والمهندسين في العالم للفترة ما بين 1998 – 2008.

يعمل حالياً عمر ياغي كرئيس لمركز الموليكليرات في مركز الأبحاث الشهير لورنس بيركلي وبروفيسور في قسم الكيمياء في جامعة كاليفورنيا بيركلي. وكان قد أسس عدة مختبرات في جامعات مختلفة وفي اليابان وفيتنام ويتعاون مع مركز قطر لأبحاث البيئة والطاقة. مراكز أبحاثه تُعنى بخدمة الباحثين وتصميم وإنتاج مجموعات من العناصر الكيميائية والأشهرها يُعرف بإطار حديد عضوي
حصل عُمَر ياغي على الدكتوراة في الكيمياء سنة 1990 من جامعة إلينووي إيربان شامبين. التحق بجامعة هارفر 1990-1992 لمتابعة دراسته ليعمل مع البروفيسور ريتشارد هولم. إنضم إلى هيئة التدريس في جامعة ولاية أريزونا 1992-1998. انتقل إلى جامعة ميتشيغان 1999-2006 وثم إلى جامعة كاليفورنيا لوس أنجلس 2007-2012، وأخيراً إلى جامعة كاليفورنيا بيركلي.
كان أول تقدير رسمي لأبحاثه وإنجازاته في تصميم وإنتاج مواد جديدة بدأ سنة 1998. ولإستهاماته في مجال تخزين الهايدروجين جاء على يد مجلة "العلوم المشهورة" Popular Science والتي لعبت دوراً هاماً في حصوله على جائزة أذكى عشرة علماء ومهندسين في أمريكا لعام 2006، وجائزة وزارة الطاقة الأمريكية لبرنامج الهيدروجين لعام 2007 لإنجازاته في تخزين الهيدروجين، وجوائز أخرى عديدة من جمعيات عالمية مرموقة.
حصل سنة 2018 على جائزة المؤسسة الإسرائيلية “Wolf foundation” عن الكيمياء والتي تبلغ قيمتها 100 ألف دولار، تقديراً لإنجازه العلمي في الكيمياء الحيوية. ناشدته الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل أن يرفض إستلام الجائزة بإعتبارها «إحدى الأدوات الدعائية الإسرائيلية الهادفة إلى تلميع وجه الاستعمار الإسرائيلي عبر منح جوائز قيمة في المجالات الفنية والعلمية والطبية. إلا أنه لم يستجب وأعرب عن فخره للحصول على تلك الجائزة.

البروفيسورة لورديس فيغا حاصلة على درجة الدكتوراه في الفيزياء من جامعة إشبيلية ، إسبانيا (1992) بالتعاون مع قسم الهندسة الكيميائية بجامعة جنوب كاليفورنيا ، الولايات المتحدة الأمريكية. وهي حاليًا أستاذة مشتركة في مركز أبحاث الغاز بجامعة خليفة. طورت حياتها المهنية بين الأوساط الأكاديمية والصناعية من خلال مناصب أكاديمية في الولايات المتحدة الأمريكية (جامعة جنوب كاليفورنيا ، وجامعة كورنيل) ، وإسبانيا (جامعة إشبيلية ، وجامعة روفيرا آي فيرجيلي ، والمجلس القومي للبحوث في إسبانيا) والإمارات العربية المتحدة. عملت أيضًا كأستاذ زائر في العديد من الجامعات في أوروبا وأمريكا. كانت أيضًا أستاذًة زائرًة مدعومًة في العديد من الجامعات في أوروبا وأمريكا. في القطاع الصناعي ، شغلت منصب المدير العام لمركز الأبحاث بين القطاعين العام والخاص، ومديرة تقنية منتجات الهواء والكيماويات، ومؤسس والرئيس التنفيذي لشركة عليا-تيك وعضو مستقل في مجلس الإدارة لشركة ERCROS ، SA هي عضو مراسل منتخب في أكاديمية الرياضيات والكيمياء الفيزيائية والعلوم الطبيعية في غرناطة (إسبانيا) منذ عام 2017. تم توجيه عمل البروفيسورة فيغا نحو مزيج من البحوث الأساسية والتطبيقية التي تركز على العمليات والمنتجات المستدامة. تشمل الأعمال الحديثة مواد للاستخدامات المختلفة (مواد التبريد الجديدة والمواد الحافزة، ومعالجة المياه ، وإزالة الملوثات ، واحتجاز ثاني أكسيد الكربون واستخدامه).

رشيد اليزمي مهندس وعالم مغربي فرنسي، ولد في المغرب بمدينة فاس، وهو عالم متخصص في مجال علم المواد. مكّنت أعماله المرتبطة بتطوير مصعد الغرافيت من جعل بطاريات أيون الليثيوم، قابلة للشحن.

فاز سنة 2014، بجائزة تشارلز درابر التي تمنحها الأكاديمية الوطنية للهندسة في واشنطن، عن أعماله في مجال تطوير البطاريات، و التي أحدثت طفرة في مجال الإلكترونيات المحمولة، كما فاز بميدالية جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE) عام 2012، وحصل على وسام جوقة الشرف في فرنسا، والوسام الملكي من ملك المغرب عام 2014، وأختير كعضو شرفي في أكاديمية الملك الحسن الثاني للعلوم والتكنولوجيا. في 2019 تم إعطاء جائزة نوبل لثلاثة باحثين شاركوا مع اليزمي في تطوير بطاريات أيون الليثيوم، بينما تم إقصاء اليزمي من الحصول على الجائزة بسبب قواعد الحصول على الجائزة والتي لا تسمح بمنحها لأكثر من ثلاثة أشخاص.

تقديم الطلبات

انطلقت ميدالية محمد بن راشد للتميز العلمي في دورتها الثالثة لإتاحة الفرصة للعلماء والباحثين لعرض إنجازاتهم ومشاركاتهم العلمية كأمثلة ناجحة ومحفزة للأجيال المقبلة.

انتهت فترة الترشيح وسيتم إعلان الفائز قريبا‎

وسام محمد بن راشد لدعم البحث العلمي هو وسام يقدم عِرفانًا بدور داعمي العلم والعلماء من رواد الأعمال والمستثمرين، وكل من له دور فعال في تطور البحث العلمي. ويعد الوسام إحدى مبادرات مجمع محمد بن راشد للعلماء، وهو الوسام التقديري الأرفع لداعمي البحوث العلمية، ويتم منحه بصورة سنوية لشخصيات ساهمت في دعم البحث والتطوير العلمي في جامعات ومؤسسات البحثية في دولة الإمارات، مما يسهم في إثراء المجتمع العلمي ودعم التنمية الاقتصادية وبناء القدرات العلمية وصناعة المعرفة.

معايير الترشيح

يتم الترشيح من خلال الأفراد والمؤسسات

· أن يكون العالم قد قدّم مساهمة للمجتمع العلمي والبحثي في دولة الإمارات العربية المتحدة

الاستثمار في البحوث وتمويلها

‎الحاصلون على جوائز التميز في البحث العلمي ‎

الدكتور وائل المحميد
وسام محمد بن راشد لدعم البحث العلمي 2019

الدكتور وائل المحميد هو طبيب أخصائي في معهد القلب والأوعية الدموية في كليفلاند كلينك أبوظبي. قبل انضمامه إلى كليفلاند كلينك أبوظبي، شغل الدكتور وائل منصب رئيس طب القلب ونائب الرئيس الطبي في مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي. حصّل الدكتور وائل شهادته الطبية من جامعة ساوث هامبتون في إنكلترا، وأكمل تمرّسه في الطب الباطني كطبيب مقيم في جامعة بريتيش كولومبيا في فانكوفر، كندا، حيث أستكمل أيضاً زمالته في طب القلب وتخطيط صدى القلب. الدكتور وائل زميل في الكلية الملكية للأطباء والجراحين في كندا. إلى جانب ذلك، هو زميل في الكلية الأمريكية لأطباء الصدر والكلية الأمريكية لطب القلب والجمعية الأوروبية لطب القلب وجمعية القلب في منطقة آسيا والمحيط الهادئ. الدكتور وائل المحميد ألّف أو ساهم في تأليف أكثر من 150 إصداراً وموجزاً، كما كان رئيس، جمعية القلب الخليجية، 2014- 2016 و رئيس منتخب، جمعية القلب في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، 2011- الحاضر، و رئيس، المؤتمر العالمي حول التبغ والصحة في أبوظبي، 2015، و رئيس، جمعية القلب الإماراتية، 2009- 2012